WASAFAH
Welcome
Login / Register
Advertise here

نصائح لعلاج طفلك من حساسية بعض الأطعمة

يحتاج الأطفال في عامهم الأول إلى عناية خاصة فيما يتعلق بالأطعمة المقدمة لهم، وتحدثنا في مقال سابق حول بعض الأطعمة الممنوعة عليهم قبل عامهم الأول، لكن في المقابل هناك بعض الأطعمة التي يمكن أن يتحسس منها الطفل بالرغم من أنها لا تشكل خطراً أو حساسيةً على أبناء جيله، كالحليب مثلاً، فهناك بعض الأطفال لا يستقبلونه ويعانون من الحساسية منه، فماذا تفعل الأم حيال هذه الأطعمة؟

 

بحسب موقع "أطفال"، أثبتت الدراسات الحديثة وجود رابط بين الرضاعة الطبيعية في الأشهر الست الأولى من حياة الطفل حيث تقوي مناعة الطفل ضد الحساسية، كما يصبح الطفل جاهزاً لتناول الأطعمة في الشهر السادس، ولتجنب إصابة الطفل بالحساسية، يمكنك أن تتخذي بعض التدابير الوقائية لتتمكني من تحديد الطعام الذي تسبب بإصابة الطفل بالحساسية.

 

وعندما يبدأ طفلك بتناول الأطعمة، احرصي على تقديم طعام واحد في كل مرة، ابدئي بكمية قليلة جداً من البطاطا المهروسة ثم زيدي الكمّية تدريجاً، كما عليك أن تتجنبي تزويد الطفل بطعام نيئ خاصةً في المرة الأولى التي يأكل فيها الطعام الصلب، إذ إن طهي الأطعمة يقلل من تأثيرها التحسّسي خاصة الفواكه والخضار.

 


Post your comment

Related Articles

RSS
Advertise here